×
الموجز

صحافة جيل جديد

رئيس التحرير ياسر بركات

الأربعاء 28 أكتوبر 2020 04:00 مـ 11 ربيع أول 1442هـ
فتاوى وأحكام

هل يجوز الاكتفاء بقراءة الفاتحة فقط في أداء الصلوات الفائتة؟.. أمين الفتوى يجيب

الصلاة
الصلاة

رد الشيخ محمد وسام، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، خلال فتوى مسجله له عبر قناة اليوتيوب على سؤال ورد الى الهيئة يقول "أحيانًا اكون متعبة ولا أستطيع أن اصلى الفرض الفائت مع الحالى فهل بذلك يكون عليها وزر؟، قائلا : عندما تكونى متعبة ومجهدة ولا تستطيع ان تصلي ما عليكي من فروض فائتة فلا يكلف الله نفسًا إلا وسعها، ولا وزر عليكِ، وصلى ما عليكِ من فروض فائتة عندما تشعرين انكِ بحالة جيدة.

وتابع: فصلاة فرض فائت مع فرض حاضر هذا للتيسير على الإنسان، ولكن عندما يشعر الإنسان أنه متعب ومجهد فالأحسن له أن ينتظر حتى يصبح بصحة ويصلى ما عليه من فوائت مع الحاضر.

فى السياق نفسة، قال الشيخ أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الإفتاء، إن المسلم إذا فاتته صلاة قصدًا أو سهوًا؛ وجب عليه قضاءها؛ ولا بأس من إيجازه فى الصلاة بما لا يخل بصحتها؛ معللًا: "كى لا تجعل مدخلا للشيطان ليسرب الملل إلى نفسك عند القضاء؛ فتبرئ ذمتكُ سريعًا".

ونصح الشيخ أحمد ممدوح، فى إجابته عن سؤال: «هل يجوز الاكتفاء بـ قراءة الفاتحة فقط في أداء الصلوات الفائتة؟»، الشخص الذي في ذمته صلوات سنين كثيرةً بأن يصلى بالحد الأدنى أو القدر الذى تصح به الصلاة؛ وذلك عن طريق الاختصار والإيجاز بما لا يخل بصحة الصلاة، كالاقتصار على قراءة سورة الفاتحة والتسبيح فى السجود والتسبيح فى الركوع.

وأضاف أمين الفتوى أن توبة من فاتته صلوات سنينُ كثيرةُ لا تجب ما قبلها من حيث وجوب قضاء الصلوات، وإنما تجُب الاثم فقط عن الإنسان الذي فاتته صلوات كثيرة.

الشيخ محمد وسام أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية الموجز

مواقيت الصلاة

الأربعاء 04:00 مـ
11 ربيع أول 1442 هـ 28 أكتوبر 2020 م
مصر
الفجر 04:38
الشروق 06:06
الظهر 11:39
العصر 14:48
المغرب 17:12
العشاء 18:30