رئيس التحريرياسر بركات
الأربعاء 28 فبراير 2024 06:08 صـ 18 شعبان 1445 هـ
أهم الأخبار

فضل صيام الأيام البيض لشهر رجب.. والإفتاء تجيب

فضل صيام الأيام البيض لشهر رجب.. والإفتاء تجيب
فضل صيام الأيام البيض لشهر رجب.. والإفتاء تجيب

المسلمون يسعون دوماً لصيام أيام البيض في شهر رجب، بسبب فضلها العظيم وثوابها العظيم، وخاصةً لأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يصوم أيام البيض في رجب وفي كل شهر، وفقًا لتأكيد دار الإفتاء المصرية.

فيما يتعلق بأيام القمر البيض في شهر رجب، أوضح الدكتور علي جمعة، عضو هيئة كبار العلماء في الأزهر الشريف والمفتي السابق، أن أيام القمر البيض هي الأيام التي يكتمل فيها هلال القمر وتكون فيها البدرة، وتشمل هذه الأيام الثالث عشر والرابع عشر والخامس عشر من وسط كل شهر عربي.

الأيام البيض لشهر رجب

وفي الفتوى رقم "3281"، أضاف "جمعة" أن الأيام البيض لشهر رجب والأشهر الهجرية تسمى بذلك لأن القمر يكون فيها في حالة استدارة كاملة وبياض؛ فالبياض هنا يصف ليالي هذه الأيام وليس أيامها، ولذا تم وصف الأيام بهذا المجاز.

واستشهد عضو الهيئة العليا للعلماء في الأزهر الشريف بحديثٍ منسوبٍ للنبي صلى الله عليه وسلم، حيث قال: "صيام ثلاثة أيام في كل شهر يعتبر صيام الدهر، وأيام البيض صباح الثالثة عشرة والرابعة عشرة والخامسة عشرة"، وروي هذا الحديث عن النسائي وإسناده يعتبر صحيحًا، كما أكد الحافظ ابن حجر العسقلاني في "فتح الباري".

صيام الأيام البيض لشهر رجب

أكدت دار الإفتاء المصرية أنه من المستحسن أن يتنفل الأشخاص في صيام أيام البيض في شهر رجب على غرار بقية السنة، وذلك خاصة لأن الصوم في هذا الشهر بشكل خاص يعد من العبادات المستحبة، وعلى الرغم من عدم وجود حديث موثوق يثبت إستحباب صيامه، إلا أنه يُعتبر جزءًا من العبادات الفرضية التي يستحب تنفيذها بشكل عام. وبالإضافة إلى ذلك، فإن هناك حديث ضعيف ولكن محتمل يستشهد به في فضلية هذه العبادة.

تبدأ صيام أيام البيض في شهر رجب يوم غد الخميس الموافق 25 يناير وتنتهي يوم السبت الموافق 27 يناير، صيام هذه الأيام له فضل وثواب عظيم، ويحرص فيه المسلمون على زيادة الدعاء والاستغفار، وإليكم مثالاً على ذلك.

- يا الله، إني أعتزم أن أصوم الأيام الثلاثة البيض لسبب وجودك الكريم، فأرجو أن تتقبل صومي يا الله.

- نرجو من الله أن يتقبل صيامنا بأفضل قبول، وأن يتجاوز عنا، ويعفو عنا، ويتصفحنا، ويغفر لنا، وأن ينال رضاه الحقيقي، حتى يمكننا أن نحقق فيه كل الخير المطلوب، وأن نتلقى منه إعطاءً كريمًا ومتنوعًا، وأن يحرسنا فيه من كل شر مخيف أو بلاء محضر أو ذنب مكشوف.

اقرأ أيضا: بالفيديو.. «عمرو خالد» يضع روشتة تفتح أبواب الرزق في شهر رجب