الموجز
رئيس التحريرياسر بركات
الأحد 14 يوليو 2024 01:26 صـ 7 محرّم 1446 هـ
أهم الأخبار

أول تعليق من تركيا على قرار وقف تمويل الأونروا

أردوغان
أردوغان

أدانت وزارة الخارجية التركية، اليوم الأحد، قرار بعض الدول تعليق تمويل وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا).

تعليق تمويل الأونروا

وناشدت الخارجية التركية هذه الدول بإعادة النظر في خطوتها، مؤكدة أن تعليق التمويل يؤثر في المقام الأول على المدنيين الفلسطينيين.

دور الأونروا في مساعدة اللاجئين الفلسطينيين

وشددت وزارة الخارجية التركية، في بيان رسمي، على الظروف الصعبة التي تعمل في ظلها الأونروا، وسلطت الضوء على دورها في تلبية الاحتياجات الحيوية لملايين اللاجئين الفلسطينيين.

ولفت الخارجية التركية الانتباه إلى الخسائر الكبيرة في صفوف موظفي الأونروا، وكشف عن مقتل أكثر من 150 موظفا على يد إسرائيل في غزة منذ 7 أكتوبر.

ويأتي تعبير تركيا عن قلقها في الوقت الذي يشكل فيه تعليق التمويل مخاطر محتملة على قدرة الوكالة على تلبية الاحتياجات الأساسية للاجئين الفلسطينيين.

ويحث بيان وزارة الخارجية التركية على إعادة النظر في القرار لضمان استمرارية العمل الإنساني الحاسم للأونروا في المنطقة.

ومن جانبها، طالبت منظمة التحرير الفلسطينية، اليوم السبت، الدول التي أعلنت عن وقف دعمها لوكالة الأمم المتحدة للاجئين الفلسطينيين "الأونروا" بالعدول فوراً عن قرارها الذي ينطوي على مخاطر كبيرة سياسية وإغاثية.

مخاطر قرار وقف تمويل الأونروا

وقال أمين سر اللجنة التنفيذية لـ منظمة التحرير الفلسطينية حسين الشيخ، عبر حسابه على منصة "إكس" "نطالب الدول التي أعلنت عن وقف دعمها للأونروا بالعودة فوراً عن قرارها الذي ينطوي على مخاطر كبيرة سياسية وإغاثية، حيث في هذا الوقت بالذات وفي ظل العدوان المتواصل على الشعب الفلسطيني نحن أحوج ما نكون إلى دعم هذه المنظمة الدولية وليس وقف الدعم والمساعدة عنها".

تعليق تمويل وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين

وكانت أمريكا وكندا وإيطاليا وأستراليا أعلنت تعليق تمويل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، وذلك بعد مزاعم قدمتها إسرائيل عن تورط عدد من موظفي الوكالة في هجوم 7 أكتوبر.

ورحب وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس، بقرار الولايات المتحدة الأمريكية، وقف تمويل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" بعد مزاعم الاحتلال بأن بعض موظفيها متورطون في أحداث 7 أكتوبر.

اتهامات للأونروا بدعم حركة حماس

وقال كاتس إن الأونروا تعمل على استدامة أزمة اللاجئين، زاعمًا أنها تمثل ذراع مدني لحركة حماس.

وأضاف: “سنعمل على ضمان عدم وجود دور للأونروا في اليوم التالي للحرب بغزة”.

موقف إسرائيل من وقف تمويل الأونروا

ورحبت الخارجية الإسرائيلية بقرار الولايات المتحدة وكندا وقف تمويل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، على خلفية اتهام إسرائيل لبعض موظفي الوكالة بالضلوع في الهجوم الذي شنته حركة حماس في 7 أكتوبر.

وأعلنت أستراليا وإيطاليا، السبت، تعليق تمويلهما للوكالة لذات السبب.

وقال الناطق باسم الخارجية الأميركية ماثيو ميلر، في بيان، الجمعة، "إن الولايات المتحدة تشعر بقلق بالغ إزاء المزاعم القائلة إن 12 موظفا لدى الأونروا قد يكونون متورطين في الهجوم الإرهابي الذي شنته حركة حماس على إسرائيل في 7 أكتوبر".

وتحدث وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن الخميس، مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش بهدف "تأكيد الحاجة إلى إجراء تحقيق سريع ومعمق بشأن هذه المسألة"، بحسب ميلر.

وبينما أشارت الخارجية الأميركية إلى "الدور الحاسم" للأونروا في مساعدة الفلسطينيين، شددت على أهمية أن تقوم الوكالة التابعة للأمم المتحدة بـ "الرد على هذه الاتهامات واتخاذ أي إجراء تصحيحي مناسب".

اقرأ أيضا

مطلب عاجل لمنظمة التحرير الفلسطينية بعد تعليق تمويل الأونروا

الخارجية التركية تستدعي سفراء 10 دول..ما السبب؟

nawy