×
الموجز

صحافة جيل جديد

رئيس التحرير ياسر بركات

الخميس 6 أغسطس 2020 01:04 مـ 16 ذو الحجة 1441هـ
قضايا وتحقيقات

هل سمعتم عن أقوى القنابل النووية فى العالم؟

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
كم عدد القنابل النووية في العالم؟ وكيف يحدث الانفجار النووي؟ وما عدد الاختبارات النووية التى تم إجرائها؟
أجرى العالم أكثر من 2051 اختبارا نوويا، خلال 65 عاما، كان أولها اختبار نووي أجرته الولايات المتحدة الأمريكية 15 يوليو 1945، بينما أجرى الاتحاد السوفيتي أقواها وهو قنبلة "القيصر"، الأكثر فتكا على الإطلاق.
كم عدد القنابل النووية في العالم عام 1986؟
ومنذ ذلك الحين، لم يعرف العالم، سلاحا آخر يمتلك قدرة تدميرية مثل الأسلحة النووية، التي تضاعفت قوتها التدميرية، مئات المرات، بعد أول قنبلة تم إلقاؤها على مدينة هيروشيما اليابانية، بحسب موقع "ساينس ألارت" الأمريكي.
وكانت قوة أول قنبلة نووية تم اختبارها عام 1945، تمتلك قوة تدميرية تصل إلى 20 كيلوطنا، أو ما يكافئ القوة التدميرية لـ20 ألف طن من مادة "تي إن تي"، شديدة الإنفجار.
وخلال 20 عاما، من أول اختبار نووي، أجرت الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد السوفيتي، اختبارات لقنابل نووية تزيد قوتها التدميرية عن 10 ميغاطن، أو ما يكافئ (10 ملايين طن من مادة "تي إن تي")، ، بحسب الموقع، الذي أشار إلى قوة القنابل، التي تم إنتاجها في تلك الفترة أصبح أقوى 500 مرة من القوة التدميرية لأول قنبلة نووية.
كيف يحدث الانفجار النووي؟
يتم تقسيم آثار الانفجار النووي إلى 4 دوائر، الأولى تمثل كرة النار، التي لا ينجو منها أي شيء، والثانية هي المنطقة، التي تتعرض فيها المباني لانهيارات كاملة، والثالثة، تعرف بالمنطقة الرمادية، يمكن للمباني القوية أن تقاوم الانفجار، بينما يكون الوضع في المنطقة الرابعة، التي يطلق عليها المنطقة البرتقالية، هو تعرض البشر لحروق من الدرجة الثالثة، إضافة إلى احتراق المواد القابلة للاشتعال، وهو ما يهدد بحدوث حرائق واسعة.
1- نوفايا زيمليا
في عام 1962، أجرى الاتحاد السوفيتي، اختبارين نووين، لم يفصل بينهما سوى شهر واحد، ويحملان أسماء كودية هي "158" و"168"، وتم تفجيرها في منطقة أرخبيل نوفايا زيمليا، شمالي روسيا، بالقرب من القطب الشمالي.
ولم يتم نشر أي لقطات أو صور للتفجيرين، لكنها كلاهما كان لقنابل نووية تتجاوز قدرتها التدميرية 10 ميغاطن، بحسب الموقع، الذي أوضحت أن كل انفجار من هذه الانفجارات أحرق كل شيء في مساحة حوالي 3 كيلومترا مربعا.
2- أيفي ماك
في عام 1952، أجرت الولايات المتحدة الأمريكية اختبار يحمل اسم "أيفي ماك"، في جزر مارشال، وكانت أول قنبلة هيدروجينية في العالم، بقوة تدميرية تصل إلى 10.4 ميغاطن، وهو ما يجعلها أقوى بـ700 مرة من أول قنبلة نووية في العالم.
وتسبب الانفجار في حفرة هائلة في الأرض، بينما صنعت سحابة نووية ارتفاعها حوالي 50 كيلومترا.
3- قلعة روميو
في عام 1954، أجرت الولايات المتحدة الأمريكية، ثالث اختبار نووي في سلسلة "قلعة روميو"، التي تم إجراؤها في جزر بكيني، وكان قوتها التدميرية 11 ميغاطن.
4- الاختبار 123
في 1961، أجرى الاتحاد السوفيتي اختبارا نوويا جديدة في منطقة نوفايا زيمليا، واستخدم قنبلة قوتها التدميرية 12.5 ميغاطن.
وتنتج تلك القنبلة كرة نار تحرق كل شيء في مساحة 3.3 كيلومترا مربعا.
5- قلعة يانكي
هي ثاني أقوى الانفجارات النووية في سلسلة تفجيرات القلعة، وأجرتها الولايات المتحدة الأمريكية عام 1954، باستخدام قنبلة قوتها التدميرية 13.5 ميغاطن.
6- قلعة برافو
هي جزء من التفجيرات النووية في جزر مارشال، وجرت في عام 1954، وصلت قوتها التدميرية إلى 15 ميغاطن.
7- تفجيرات سوفيتية
أجرى الاتحاد السوفيتي تفجيرات بالقرب من القطب الشمالي عام 1962، ثلاث تجارب نووية تحمل الاسم الكودي 173، و174، و147، وكانت تحتل الترتيب من ثالث ورابع وخامس أقوى انفجارات نووية في التاريخ، وكانت قوة تلك القنابل 20 ميغاطن.
8- الاختبار 219
في عام 1962، أجرى الاتحاد السوفيتي الاختبار النووي رقم 219، واستخدم فيه قنبلة قوتها التدميرية 24.2 ميغاطن.
9- قنبلة القيصر
في عام 1961، اختبر الاتحاد السوفيتي "قنبلة القيصر"، التي صنعت أقوى انفجار نووي في العالم، ووصلت قوتها التدميرية إلى 3 آلاف ضعف القوة التدميرية لقنبلة هيروشيما اليابانية.
وتقول مجلة "سليت" الأمريكية، إن ضوء الانفجار يمكن رصده من مسافة تصل إلى حوالي 1000 كيلومترا من مركز الانفجار.
وتصل القوة التدميرية للقنبلة القيصر إلى 58 ميغا طن، وتصل مساحة كرة النار الناتجة عنها إلى 10 كيلومترات مربعة.
ما عدد القنابل النووية في العالم؟
ذكر موقع "فاس" الأمريكي أن عدد القنابل النووية في العالم وصل إلى 70.300 قنبلة نووية عام 1986، بعدم وصل سباق التسلح بين الولايات المتحدة الأمريكي والاتحاد السوفيتي السابق إلى ذروته.
لكن عدد القنابل النووية في العالم بدأ يتراجع بصورة كبيرة منذ تسعينيات القرن الماضي نتيجة الاتفاقيات المشتركة بين واشنطن وموسكو، بحسب الموقع الأمريكي.
ووفقا لاحصائيات عام 2017 فإن عدد القنابل النووية في العالم أصبح لا يتجاوز 15 ألف قنبلة نووية في كل دول العالم، تملك الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا 93 % منها.
ورغم انخفاض عدد القنابل النووية في العام بصورة كبيرة مقارنة بعام 1986، إلا أن هذا الرقم يعد كبيرا جدا، وفقا للموقع الأمريكي، الذي أوضح أن عدد القنبابل الموجودة لدى قوات عسكرية يصل إلى 9400 قنبلة نووية، منها 3900 قنبلة في وضع الإطلاق.
وقال موقع "أرمز كنترول" الأمريكي، إن روسيا في مقدمة الدول التي تمتلك أكبر عدد من القنابل النووية في العالم، ويصل عدد الرؤوس النووية التي تمتلكها إلى 7 آلاف قنبلة نووية.
وتأتي أمريكا في المرتبة الثانية بـ6800 قنبلة نووية، وتمتلك فرنسا عدد قنابل نووية يصل إلى 300 قنبلة، بينما لا تمتلك الصين سوى 270 قنبلة، بينما تأتي بريطانيا في المرتبة الأخيرة، لأنها لا تمتلك سوى 215 قنبلة نووية.

مواقيت الصلاة

الخميس 01:04 مـ
16 ذو الحجة 1441 هـ 06 أغسطس 2020 م
مصر
الفجر 03:40
الشروق 05:17
الظهر 12:01
العصر 15:38
المغرب 18:45
العشاء 20:10