×
الموجز

صحافة جيل جديد

رئيس التحرير ياسر بركات

الثلاثاء 19 أكتوبر 2021 11:40 مـ 13 ربيع أول 1443هـ
الأخبار

نبأ عاجل .. تمرد فى الجيش الإثيوبى وجنود يطلبون اللجوء إلى السودان

الموجز

كشفت شبكة “سكاي نيوز عربية”، اليوم الثلاثاء، عن انفصال عدد من الجنود الإثيوبيين عن الجيش وطلبهم اللجوء إلى السودان.

وذكرت الشبكة، أن الجنود الإثيوبيين كانوا ضمن قوة حفظ السلام في إقليم دارفور بالسودان، وطالبوا باللجوء إلى الخرطوم بسبب انتمائهم إلى إقليم تيجراي، الذي يشهد تطهيرًا عرقيًا على يد الحكومة الإثيوبية برئاسة آبي أحمد.

وكانت السودان طالبت الشهر الماضي، بترحيل جميع القوات الإثيوبية الموجودة على أراضيها، ضمن قوات حفظ السلام، واستبدالها بقوات أخرى، وهو ما دفع هؤلاء الجنود إلى طلب اللجوء إلى الخرطوم.

ووجه رئيس الكنيسة الأرثوذكسية في إثيوبيا اتهامات لحكومة أبي أحمد، بارتكاب جرائم إبادة جماعية ضد شعب تيجراي. وفي أول تعليق له منذ بدء القتال في إقليم تيجراي قبل ستة أشهر، قال أبون ماتياس إن الحكومة تعمل ليل نهار لتدمير المنطقة، وفق ما نقلته هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي".

وقال ماتياس، في تسجيل فيديو: "خُنقت وخضعت للرقابة". وأعرب عن أسفه لتدنيس الأديرة الأرثوذكسية القديمة، مضيفًا أن المذابح ارتكبت في أراضي الكنائس. وتدعي السلطات الفيدرالية الإثيوبية أنها تستهدف القيادة الإقليمية لتيجراي وليس المدنيين.

ودعا منسق الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة إلى إجراء تحقيق كامل حول استخدام أسلحة كيميائية ضد المدنيين خلال القتال في إقليم تيجراي.

وحصلت صحيفة "التليجراف على لقطات حصرية وشهادات عيان بالإضافة إلي عدد من ضحايا تم تهريبهم من منطقة تيجراي الجبلية تظهر عليهم حروق الفوسفور الأبيض وتغطي أجسادهم.

جنود إثيوبيون ـ الجيش ـ اللجوء إلى السودان

مواقيت الصلاة

الثلاثاء 11:40 مـ
13 ربيع أول 1443 هـ 19 أكتوبر 2021 م
مصر
الفجر 04:33
الشروق 05:59
الظهر 11:40
العصر 14:54
المغرب 17:21
العشاء 18:38
link link link link link link
EFG hermes
EFG hermes