×
الموجز

صحافة جيل جديد

رئيس التحرير ياسر بركات

السبت 25 سبتمبر 2021 03:02 صـ 18 صفر 1443هـ
الأخبار

نبأ عاجل .. قوات تيجراي تدخل أمهرة وعفار وسقوط آلاف القتلى وتشريد مليوني إثيوبى

اثيوبيا والحرب
اثيوبيا والحرب

حث إقليم أمهرة الواقع في شمال إثيوبيا البالغين على التجنيد في الجيش ومحاربة المتمردين المتقدمين من منطقة تيجراي المجاورة، مما قد يزيد من حدة الصراع المستمر منذ تسعة أشهر.


ووفقا لبلومبرج، قال رئيس إداري الدولة أجيجنهو تيشاجر في محطة إذاعية إقليمية بعد أسابيع من عبور مقاتلي التيجراي إلى بلدات في ولايتي أمهرة وعفار، على الأمهريين الذين تزيد أعمارهم عن 18 عامًا أن يقاتلوا من أجل 'وجود المنطقة.

وبدأ الصراع في تيجراي في نوفمبر عندما أمر رئيس الوزراء أبي أحمد بشن هجوم انتقامي على قاعدة للجيش الفيدرالي شنته القوات الموالية لجبهة تحرير شعب تيجراي ، الحزب الحاكم المنشق في المنطقة. وأدى العنف إلى سقوط آلاف القتلى وتشريد أكثر من مليوني شخص.

انسحب جيش أبي أحمد من تيجراي بعد أن أعلن أبي أحمد وقف إطلاق النار من جانب واحد في نهاية يونيو. ومع ذلك، رفض المتمردون وقف إطلاق النار واستعادوا السيطرة منذ ذلك الحين على العاصمة الإقليمية وتحركوا لاستعادة المدن الأخرى.

وقال أجيجنهو عن جبهة تحرير شعب تيجراي، إن الجماعة تقاتل ضد أهالي عفار وأمهرة. وأضاف أن 'الشعب والجيش والقوات الخاصة يقاتلون' ، مضيفًا أن الحرب من أجل البقاء. من شعب أمهرة .

وكان جيتاتشو رضا، المتحدث باسم جبهة تحرير شعب تيجراي، قد قال سابقًا إن تيجراي لا تحاول كسب أراضي خارج منطقتها وتحاول بدلاً من ذلك إضعاف قوات العدو.

ونددت الحكومة الإثيوبية برفض المتمردين وقف إطلاق النار الذي قال أبي أحمد إنه سيمكن المزارعين من العودة إلى حقولهم وتسليم المساعدات الإنسانية. وقالت المتحدثة باسم رئيس الوزراء، بيلين سيوم، أمس الأحد، في رسالة نصية: "الهجمات التي تشن على قوات الدفاع الوطني والمواطنين في أي منطقة سيتم إحباطها بالنظر إلى المسؤولية الدستورية للحكومة عن حماية الدولة من أي تهديدات".

قوات تيجراي ـ أمهرة وعفار ـ أثيوبيا

مواقيت الصلاة

السبت 03:02 صـ
18 صفر 1443 هـ 25 سبتمبر 2021 م
مصر
الفجر 04:18
الشروق 05:45
الظهر 11:47
العصر 15:13
المغرب 17:49
العشاء 19:06
EFG hermes
EFG hermes