×
الموجز

صحافة جيل جديد

رئيس التحرير ياسر بركات

السبت 25 سبتمبر 2021 11:11 مـ 18 صفر 1443هـ
الأخبار

عاجل .. الفيضانات تغمر لندن وتهدد بكارثة

فيضانات لندن
فيضانات لندن

علق كايد عمر عضو حزب العمل البريطاني، على الفيضانات التي تغمر لندن، قائلا :"غير معتادة، وتغيرات المناخ والبيئة السبب".

وأضاف كايد عمر، في مداخلة هاتفية مع الإعلامية بسمة وهبة، مقدمة برنامج 90 دقيقة، المذاع عبر شاشة المحور، مساء اليوم الأربعاء، أن حالة هستيرية ووضع غير طبيعي وأصبح هناك فيضانات وهذا أمر غير معتاد ومقلق جدا، لافتا إلى أن أجواء الفيضانات التي تشهدها لندن غير معتادة.

وتابع كايد عمر عضو حزب العمل البريطاني، أنه المياه دخلت كل الأماكن المساجد والكنائس والمراكز التجارية، ما يحدث يعد كارثة حقيقية تعيشها لندن، موضحا أنه تسبب خراب وتدمير هائل في البنية التحتية. وأكد كايد عمر عضو حزب العمل البريطاني، أن الفيضانات تسببت في تعطيل مظاهر الحياة في لندن، مشيرا إلى أنه على العالم التحرك سريعا لمواجهة التغيرات المناخية.
فيما قال عمدة لندن صادق خان إن الفيضانات الخطيرة التي شهدتها العاصمة خلال عطلة نهاية الأسبوع وفي الشهر الماضي إلى جانب الطقس القاسي الذي شهدته البلاد في أجزاء أخرى من المملكة المتحدة خلال السنوات الأخيرة - تُظهر أن حقائق تغير المناخ لم تعد مشكلة بعيدة، ولكنها مشكلة تصل بشكل متزايد إلى أبواب المنازل.
وأضاف خان في مقال كتبه بصحيفة "الجارديان" البريطانية، أنه على مدار الأسابيع القليلة الماضية، غمرت مياه الفيضانات المنازل والشركات ومحطات المترو، وبينما كان من الملهم رؤية الأفراد تتحد، والسلطات المحلية وخدمات الطوارئ تتفاعل بسرعة لدعم المحتاجين، فإن الحقيقة هي أن أحداث الطقس الغريبة - مثل تلك التي تحدث في لندن وحول العالم - يجب أن أن تكون دعوة للاستيقاظ، تحفزنا جميعًا على اتخاذ إجراءات مناخية أكثر طموحًا.
ومضى قائلاً: كجزء من استجابتنا الفورية في لندن، نعمل بالشراكة مع المجالس وشركات المياه ووكالة البيئة لتحصين دفاعاتنا والتأكد من أن مدينتنا أقل عرضة للفيضانات ، لكننا نعلم أننا لا نستطيع مجرد الاستجابة لتأثيرات أزمة المناخ، نحن بحاجة للمساعدة في وقف هذه التأثيرات في الأساس".
وأضاف: "نحن بحاجة إلى خفض انبعاثاتنا بشكل أسرع ومضاعفة جهودنا لتحقيق أهداف اتفاقية باريس للمناخ.. ونحتاج أيضًا إلى الاستفادة القصوى من مؤتمر المناخ (كوب-26)، الذي يقام في جلاسجو هذا العام لتوسيع نطاق الاستجابة لهذه الأزمة.
واختتم قائلاً: "لقد أظهرت هذه الفيضانات المدمرة أنه لا يمكننا التهرب من اتخاذ إجراءات مناخية جريئة.. وندرك أنه لا يزال هناك الكثير الذي يتعين القيام به من إعادة بناء مدينتنا إلى تحسين وسائل الحماية الطبيعية ضد الفيضانات وتعديل منازل لندن بحيث تكون أكثر كفاءة في استخدام الطاقة، إلى تنمية اقتصادنا الأخضر، والاستثمار في الوظائف الخضراء، والقيام بالمزيد لتشجيع المشي وركوب الدراجات واستخدام وسائل النقل العام".

الفيضانات ـ لندن ـ كايد عمر

مواقيت الصلاة

السبت 11:11 مـ
18 صفر 1443 هـ 25 سبتمبر 2021 م
مصر
الفجر 04:18
الشروق 05:45
الظهر 11:47
العصر 15:13
المغرب 17:49
العشاء 19:06
EFG hermes
EFG hermes