الموجز
رئيس التحريرياسر بركات
الخميس 20 يونيو 2024 11:21 مـ 14 ذو الحجة 1445 هـ
أهم الأخبار

هربت من زوجها الأول .. وتزوجت سرًا من شخصية معروفة.. ووقع في غرامها شاعر قصيدة الأطلال .. ما لا تعرفه عن زوزو حمدى الحكيم

زوزو حمدي الحكيم
زوزو حمدي الحكيم

قدمت العديد من الأعمال الفنية الرائعة التي سطرت تاريخ فني كبير وأشهر هذه الأعمال هي شخصية "سكينة" في فيلم "إسماعيل ياسين يقابل ريا وسكينة"، و عانت كثيرا في حياتها لتحقق حلمها، وحياتها مرت بأسرار كثيرة...

​​​​​​ولدت زوزو حمدي الحكيم، في قرية سنتريس محافظة المنوفية في 8 عام 1912، وتخرجت من المعهد العالي للتمثيل عام 1934.

دخلت الفن في وقت لم يُسمح للفتيات فيه بالتعليم أو العمل، ولكن إيمان عائلة الفنانة زوزو حمدي الحكيم بأهمية العلم والثقافة كان دافعها الأول لأن تكون أول فتاة مصرية تقتحم مجال الفن «المحظور» عن طريق معهد التمثيل والذي التحقت به عام 1930، وأصّر والدها على تعليمها حتى قاربت على البكالوريا، ولكن نظرًا لجمالها الهادئ الذي كان حديث شباب القرية، اضطر والدها أن يزوّجها، وهي دون السادسة عشر، من أول عريس مناسب يتقدم لخطبتها ولكنه وضع شرطًا لإتمام الزواج، وهو استكمال ابنته لتعليمها حتى تحصل على البكالوريا، ولكن الزوج نكث بوعده بعد شهور من الزواج ورفض رفضًا باتًا أن تستكمل زوزو تعليمها، فهربت إلى خالها بالقاهرة وحصلت على البكالوريا هناك وتحقق حلمها، أما الزوج فقد طلّقها على الفور.

وحصلت الفنانة المصرية على الشهادة العليا من "معهد المعلمات" عام 1930 وقبل أن تلتحق بالتدريس في مدرسة الراهبات، قرأت إعلانًا في جريدة الأهرام عن إنشاء معهد التمثيل الأول، وتقدمت ونجحت في الاختبار بتفوق ومعها روحية خالد ورفيعة الشال، وفي نهاية السنة الأولى حصلت على المرتبة الأولى على كل طلبة المعهد، لكن فرحتها لم تستمر لعام آخر، حيث أصدر وزير المعارف العمومية حلمي عيسى قراره بإغلاق المعهد عام 1931.

كانت زوزو حريصة على التواجد بالوسط الثقافي وحضور الندوات والأمسيات الشعرية، وقد ارتبطت بعدة صداقات من الوسط الثقافي مثل الأديب زكي مبارك، الذي قيل أنه كتب فيها عدة قصائد شعرية، ووقع في حبها الشاعر إبراهيم ناجي، والذي قالت هي عنه أنه استوحى قصيدته "الأطلال" من علاقته بها.

تزوجت زوزو بعد طلاقها مرتين الأولى كانت "سرًا" من الكاتب الصحافي محمد التابعي، وبعد سنوات من طلاقهما تزوجت في منتصف الأربعينات من خارج الوسط الفني وعاشت معه أكثر من 25 عامًا حتى توفيت.

ساهمت في الإذاعة في أعمال عديدة في حياتها، وفي أوائل فترة الستينات القرن العشرين سافرت إلى الكويت وظلت هناك فترة 4 أعوام وساهمت بتاسيس المسرح في الكويت، عملت في العديد من المسرحيات مع الفنانة فاطمة رشدي مثل النسر الصغير واليتيمة ومروحه الليدي وندر مير، والملك لير.

كما لعبت بطولة رائعة القدير صلاح أبو سيف ريا وسكينة في شبابها، ولعبت زوزو حمدي الحكيم دور الأم في رائعة شادي عبد السلام المومياء وهو الفيلم الذي ما يزال متصدرا قائمة السينما المصرية، وكانت في الفيلم نموذجا للأم الصعيدية الصارمة، وتوفيت في 18 مايو عام 2003.

جريدة الموجز، جريدة ورقية أسبوعية مستقلة، وموقع شامل يستطيع الجمهور من خلاله الوصول للخبر الصحيح والمعلومات الدقيقة.

ويقدم موقع الموجز للقراء كل ما يهم الشأن المصري الداخلي والخارجي بشكل يومي وعاجل، بالإضافة إلى أخر تحديثات أسعار الذهب ، أسعار العملات، أسعار الدولار، أسعار السلع أولاً بأول.

كما يقدم الموقع لقرائه أحدث وأهم أخبار الفن، وأخبار الرياضة، وأخبار السياسة، وأخبار الحوادث، وأخبار العالم ، وأهم الاحداث الكروية ، دوري أبطال أوروبا، ودوري أبطال آسيا، ودوري أبطال أفريقيا.

nawy