×
الموجز

صحافة جيل جديد

رئيس التحرير ياسر بركات

الأربعاء 27 أكتوبر 2021 11:17 صـ 21 ربيع أول 1443هـ
نجوم الفن

خطف هنا الزاهد في ظروف غامضة.. اعرف التفاصيل

الموجز

شهدت أحداث الحلقة الرابعة من حكاية «قولي لأحمد» بمسلسل «حلوة الدنيا سكر»، استكمال للأحداث والمفاجأت التي بدأتها الحدوتة بسر غريب، وصولًا لقيام هنا الزاهد بنقل عمر الشناوي للمستشفى بعد تعرضه لحالة إغماء بسبب دخوله في غيبوبة السكر عندما ذهبت إليه بصحبة زميلها بالعمل.

وخلال الحلقة الرابعة من حكاية «قولي لأحمد»، تفاجأ مكتب المحامي حازم الحديدي بأن موكلته إلهام قامت بإلغاء التوكيل الخاص بمحاميها، وسحبت مبلغ كبير نحو مليون دولار يوم وفاتها لم يكن أحد يعلم مكانه.

وذهبت هنا الزاهد لعمر الشناوي في المستشفى، وطالبته بالمحافظة على نفسه لأنه مريض سكر، ليسألها عن سبب ذهابها له في المنزل، فتخبره أنها توصلت لمعلومة أن شقيقه هشام إسماعيل توصل لمكان بيته القديم، وأنها قامت بمراقبته حتى الوصول لفيلا المنصورية، ليخبرها بدوره أنه من قام بتسريب معلومة فيلا المنصورية لهشام إسماعيل بعد أن ذهب لها ولم يجد بها أي شيء يخص والدته.

وذهب هشام إسماعيل لشقيقه عمر الشناوي ليزوره في المستشفى، ولكن الأخير قابله بشكل غير لائق، وذهبت هنا الزاهد مع عمر الشناوي لشركته لتصحيح الخطأ الذي تسببت فيه عندما ذهبت له للمرة الأولى، وقامت بالتشاجر معه أمام الوفد الصيني، وتعتذر لهم.

وقال هشام إسماعيل لخطيبته مروة الأزلي، إنه يسعى لعدم الصدام مع شقيقه عمر الشناوي، وأن يكونوا أشقاء جيدين لتحقيق وصية والدته، ويذهب هشام إسماعيل للمحامي الجديد التي ذهبت له والدته قبل وفاتها، ولكن أبلغه بأن والدته لم تمنح التوكيل لمكتبه.

يذهب عمر الشناوي لمنزل هنا الزاهد، ويفاجئها بإحضار عقد شقة خالتها من المحامي فارس الوكيل، ويقوم بالاتصال بهنا الزاهد ويعتذر لها بعد معاملته لها في السابق بشكل غير جيد، وتنتهي الحلقة الرابعة بخطف هنا الزاهد أثناء حديثها مع عمر الشناوي في التليفون

هنا الزاهد فيروس كورونا المستجد هشام إسماعيل حكاية

مواقيت الصلاة

الأربعاء 11:17 صـ
21 ربيع أول 1443 هـ 27 أكتوبر 2021 م
مصر
الفجر 04:38
الشروق 06:05
الظهر 11:39
العصر 14:48
المغرب 17:13
العشاء 18:31
link link link link link link
EFG hermes
EFG hermes