رئيس التحريرياسر بركات
الثلاثاء 5 مارس 2024 03:54 صـ 24 شعبان 1445 هـ
أهم الأخبار
بالصور .. كبار رجال الدولة والشخصيات العامة فى عزاء والدة اللواء دكتور راضى عبد المعطى حكايات علا غانم وطليقها.. غرمته المحكمة 20 الف جنيه وصورها بشكل غير لائق.. اتهمها بتعاطي المخدرات وضربها وطردها بملابس النوم شاهد بالفيديو والصور .. الداخلية توزع أغذية مجانا قبل شهر رمضان برعاية رئيس الجمهورية أرسنال يكتسح شيفيلد يونايتد بسداسية نظيفة ويشعل صراع الدوري الإنجليزي ضبط 585 قضية ضرائب.. تعرف على أبرز جهود الأمن الاقتصادي خلال 24 ساعة إنتر ميلان يقهر جنوي 2-1 ويعزز موقعه في صدارة الدوري الإيطالي ضربة قاصمة لتجار الموت .. ضبط 89 قطعة سلاح ناري في حملة أمنية الخدمات| تعرف على حقيقة زيادة الدعم على البطاقات التموينية بمبلغ 100 جنيه بعد 60 دقيقة.. إنتر ميلان يتقدم على جنوى 2-1 بالدوري الإيطالي فرصة العمر.. سجل ورقك الآن للتقديم في وظائف بنك مصر 2024 أرسنال يكتسح شيفيلد يونايتد بخماسية نظيفة في الشوط الأول بالدوري الإنجليزي إنتر ميلان يتقدم على جنوى بهدفين نظيفين في الشوط الأول بالدوري الإيطالي

بعد فشل محادثات كينشاسا..خطة مصر والسودان لمواجهة التعنت الإثيوبي

أجرى وزير الخارجية المصري سامح شكري، زيارة قصيرة إلى السودان، تناولت سد النهضة، وذلك عقب فشل مفاوضات كنشاسا.

وقالت مصادر مسؤولة إن شكري وصل العاصمة السودانية الخرطوم،أمس الثلاثاء، قادما من العاصمة الكونغولية كنشاسا في ذات الطائرة التي أقلت الوفد الوزاري السوداني لمفاوضات سد النهضة.

وبحسب المصادر، عقد شكري اجتماعا مع وزيري الخارجية والري السودانيين "بغرض تنسيق الموقف الخاص بالتعاطي مع ملف سد النهضة الإثيوبي بعد فشل محادثات كنشاسا".

وعاد وزير الخارجية المصري إلى القاهرة فجر الأربعاء، فيما لم يصدر أي تعقيب رسمي مصري أو سوداني حول الزيارة.

والثلاثاء، أعلنت مصر والسودان فشل مفاوضات سد النهضة المنعقدة على مدار يومين في كنشاسا، وألقى الطرفان باللوم على الجانب الإثيوبي، وفق بيانات وتصريحات صادرة من القاهرة والخرطوم.

أما أديس أبابا، فقالت على لسان خارجيتها "لا يمكننا الموافقة على أي اتفاق بشأن سد النهضة يحرم إثيوبيا من حقوقها المشروعة في استغلال مياه نهر النيل".

وعزت الخارجية فشل المفاوضات في التوصل إلى اتفاق بشأن الملء الثاني إلى "مواقف مصر والسودان وتمسكهم بنصيبهم من مياه النيل وإغلاق حصة إثيوبيا".

لكنها أعربت عن توقعها استئناف المباحثات الثلاثية حول سد النهضة خلال الأسبوع الثالث من أبريل الجاري بناءً على دعوة رئيس الاتحاد الأفريقي.

والملء الثاني للسد دون التوصل لاتفاق ملزم يعد أكثر نقاط الخلاف حساسية بين إثيوبيا من جهة وكل من مصر والسودان من جهة أخرى.