الموجز
رئيس التحريرياسر بركات
السبت 22 يونيو 2024 09:31 صـ 16 ذو الحجة 1445 هـ
أهم الأخبار

من روسيا إلى أوغندا.. كثرة الإنجاب تدفع بسيدتين إلى صفحات التاريخ

كثرة الإنجاب
كثرة الإنجاب

كثرة الإنجاب تعتبر من سمات بعض المجتمعات في مناطق مختلفة حول العالم، حيث استطاعت بعض الأسر أن تحقق أرقامًا قياسية في عدد أفرادها، إلا أن سيدة روسية فالنتينا، استطاعت أن تبقى في ذاكرة التاريخ لقرون عدة، بعدما حصدت لقب المرأة الأكثر خصوبة في العالم حتى الآن.

السيدة التي عاشت في القرن الثامن عشر، تمكّنت من دخول موقع غينيس للأرقام القياسية بسبب كثرة الإنجاب، بعدما تم تسجيل أنها أنجبت ما لا يقل عن 69 طفلا لزوجها فيودور فاسلييف، الذي كان يعمل كفلاح.

المرأة الأكثر إنجابًا

وذكر موقع موسوعة غينيس للأرقام القياسية أن السيدة فاسلييف أنجبت في 27 ولادة: توأمين 16 مرة، وأربعة توائم أربع مرات، وثلاثة توائم سبع مرات، وهو الأمر الذي وثّقه دير نيكولسكي في موسكو، الذي رصد كل الولادات باسثناء ولادتين لطفلين ولدا ميتين.

ومن المفارقة، أن مجلة "The Gentleman's Magazine" البريطانية ذكرت عام 1783، حسب رسالة أصلية، أن "فيودور فاسيليف مزارع يبلغ من العمر 75 سنة ويفترض أنه بصحة جيدة، أنجب من زوجته الاولى 69 طفلا من 27 ولادة. ومن زوجته الثانية 18 طفلا من 8 ولادات، بمعدل توأمين ست مرات وثلاثة توائم مرتين".

ماما أوغندا

وعلى الجانب الآخر من العالم، استطاعت سيدة أوغندية أن تنافس فالنتينيا الروسية في عدد مرات الإنجاب، وهي مريم تاباتانزي، أو التي تعرف باسم "ماما أوغندا".

ولدت ماما أوغندا في قرية صغيرة بالقرب من العاصمة كمبالا، في عائلة بسيطة، وتم تزويجها وعمرها 12 سنة فقط، وبعد سنة واحدة من الزواج، أنجبت أول توأم لها، لتكتشف بعد ذلك أنها كل مرة كانت تجد نفسها حاملًا بطفلين أو أكثر.

وحسب التشخيص الطبي، فإن “ماما أوغندا” تعاني من فرط التبويض، وأن درجة خصوبتها مرتفعة، مما جعل لديها قابلية للإنجاب بشكل مستمر، كما أن الأطباء أشاروا إلى أن توقف مريم عن الإنجاب من الممكن أن يسبب لها عدة مشاكل صحية في الرحم.

أنجبت مريم إلى حدود سنة 2016، عندما كانت تبلغ من العمر 38 سنة، 15 مرة، ووصل عدد أطفالها، 44 طفلًا، من نفس الرجل، وقد أنجبت في غالبية الأحيان توائم، إضافة إلى ثلاثة وأربعة توائم، فيما أنجبت مرة واحدة طفلًا واحدًا، مات منهم ستة أطفال وعاش 38 طفلًا، 22 منهم ذكور، و16 منهم إناث.

وبعد ولادة طفلها الأخير، وعندما كانت تبلغ من العمر 38 سنة، قرر زوجها الهرب والتخلي عنها وعن أطفاله، خوفًا من إنجاب مريم المزيد من الأطفال، خصوصًا أن وضعهم المالي غير جيد، ويعيشون في منزل صغير لم يعُد يسع المزيد من الأطفال.

أقرأ أيضا:

بعدما تحققت مع عمرو دياب.. توقعات ليلى عبداللطيف بعيد أضحى حزين في مصر تشعل الجدل

جريدة الموجز، جريدة ورقية أسبوعية مستقلة، وموقع شامل يستطيع الجمهور من خلاله الوصول للخبر الصحيح والمعلومات الدقيقة.

ويقدم موقع الموجز للقراء كل ما يهم الشأن المصري الداخلي والخارجي بشكل يومي وعاجل، بالإضافة إلى أخر تحديثات أسعار الذهب ، أسعار العملات، أسعار الدولار، أسعار السلع أولاً بأول.

كما يقدم الموقع لقرائه أحدث وأهم أخبار الفن، وأخبار الرياضة، وأخبار السياسة، وأخبار الحوادث، وأخبار العالم ، وأهم الاحداث الكروية ، دوري أبطال أوروبا، ودوري أبطال آسيا، ودوري أبطال أفريقيا.

موضوعات متعلقة

nawy