×
الموجز

صحافة جيل جديد

رئيس التحرير ياسر بركات

السبت 31 أكتوبر 2020 03:43 مـ 14 ربيع أول 1442هـ
فتاوى وأحكام

اعتاد النبي علي صيامهم ..ما الفرق بين رفع الأعمال في شهر شعبان ورفعها يومي الإثنين والخميس؟

دار الإفتاء المصرية
دار الإفتاء المصرية

ما معنى رفع الأعمال فى شهر شعبان؟ وما الفرق بينه وبين رفعها فى يومي الإثنين والخميس؟

سؤال أجابت عنه دار الإفتاء المصرية عبر بوابتها الإلكترونية، قائلة :"إن معنى رفع الأعمال في شهر شعبان وفي يومي الإثنين والخميس هو أن الأعمال -سواء كانت قولية أو فعلية- تُعرَض على سبيل الإجمال في شهر شعبان، وهذا يسمى رفعًا سنويًّا، بينما تعرض في يومي الإثنين والخميس على سبيل التفصيل، ويسمى رفعًا أسبوعيًّا.
وتابعت: كلاهما ورد في السنة؛ فعن أسامة بن زيد رضي الله عنهما قال: قلت: يا رسول الله، لم أرك تصوم شهرًا من الشهور ما تصوم من شعبان، قال: «ذلِكَ شَهْرٌ يغفل الناسُ عنه بين رجبٍ ورمضان، وهو شَهْرٌ تُرفَع فيه الأعمالُ إلى رب العالمين؛ فأُحِبُّ أن يُرفَع عملي وأنا صائمٌ» رواه النسائي.
وأضافت الإفتاء،عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: «تُعرَض الأعمالُ يومَ الإثنينِ والخميسِ؛ فأُحِبُّ أن يُعرَض عملي وأنا صائمٌ» رواه الترمذي.
وأشارت الإفتاء إلي قول ابن حجر: ولا ينافي هذا رفعها في شعبان كما قال صلى الله عليه وآله وسلم: «إنه شَهْرٌ تُرفَع فيه الأعمالُ، وأُحِبُّ أن يُرفَع عملي وأنا صائمٌ»؛ لجواز رفع أعمال الأسبوع مفصلة، وأعمال العام مجملة] اهـ بتصرف يسير.

رفع الأعمال شعبان الإثنين الخميس صوم رسول الله

مواقيت الصلاة

السبت 03:43 مـ
14 ربيع أول 1442 هـ 31 أكتوبر 2020 م
مصر
الفجر 04:40
الشروق 06:08
الظهر 11:39
العصر 14:46
المغرب 17:09
العشاء 18:28
653834653835