×
الموجز

صحافة جيل جديد

رئيس التحرير ياسر بركات

الإثنين 6 ديسمبر 2021 08:27 مـ 2 جمادى أول 1443هـ
تقارير وأحداث

حكايات تنشر لأول مرة عن الحياة الشخصية للسيسى 

الموجز

"محدش يصقف لى ..الجيش عاوزنا رجالة علشان نحافظ على المؤسسة دى ونحافظ على بلدنا ..مش هسمح لحد يهين مرؤوسيه ..يا ولاد لازم نساعد بعض ونساع بعض ..اللى بينصر العباد ربنا ..
اللى بتتكسر نفسه ويتهان لا يمكن يكون "مقاتل "..!!
لم اقل فى حياتى لملكى او ميرى يا "كاف ..لام ..باء "والله غالب على امره ..انظر دائما الى نصف الكوب الممتلىء وليس الفارغ ".
كانت هذه هى اخر وصايا الجنرال عبد الفتاح السيسى التى ارساها بين خير اجناد الارض قبل ان يخلع الزى العسكرى .
كلمات يغلب على بعضها الجانب والطابع العسكرى واخرى يغلب عليها بيئة الرجل التى تربى فيها والشخصيات المؤثرة فى حياته مثل مقولته الشهيرة "اللى بينصر العباد ربنا " وهو سر لا يعرفه احد الا ابناء عائلة السيسى فهى كلمة مأثورة عن السيدة الاهم والاخطر والاكثر تأثيرا فى حياة السيسى وهى والدته الحاجة سعاد رحمها الله التى كان يحرص عبد الفتاح الانسان قبل وفاتها على ان ينال قسطا من دعائها كل يوم وكان طوال السنوات الماضية لا يتوجه الى عمله كل صباح او يتخذ اى قرار مصيرى الا بعد ان ينظر الى وجه هذه السيدة المسنة التى صنعت رجالا "عبد الفتاح السيسى "واحد منهم .
"ربنا يحبب فيك خلقه"دعاء مشهور تردده كل الامهات لابنائها الا ان هذه الدعوة لها مذاق خاص ومفعول السحر بين الحاجة سعاد ونجلها عبد الفتاح السيسى فهى السيدة الوحيدة التى لم يختلف معها الوضع مابين عبد الفتاح الطفل وعبد الفتاح المشير الذى يمكن ان يكون رئيسا لمصر .
ورغم ان الحاجة سعاد تركت اثرا وجدانيا لا حدود له مع كل ابنائها بمن فيهم "عبد الفتاح"الا ان الاخير تاثر ايضا بوالده واخذ عنه سياسة النفس الطويل والهادىء فى نفس الوقت كما انه يستمد قوته بالتفاف الناس حوله وحبهم له ولا يشعر باى قلق الا عندما يجد من يشق الصف الواحد .
فلسفة "الصف الواحد "تربى عليها "السيسى فى سن مبكرة داخل اسرته وبين اشقائه البالغ عددهم 13، منهم 7 أشقاء من والدته الحاجة سعاد، الزوجة الأولى لوالده الحاج سعيد السيسى، و6 من زوجة والده الثانية وقد أجمع عدد من المقربين من عائلة السيسى، أنه على الرغم من زواج الحاج سعيد السيسى من اثنتين، إلا أن جميع أبنائه حريصون على أن يظلوا بجوار بعضهم، فكلما أراد أحد منهم الانتقال والعيش فى مكان آخر، ربما أفضل مما سبقه بعض الشىء، دعا جميع أشقائه للانتقال معه، حيث يعيش أغلب أشقاء السيسى مع بعضهم، فلهم بيت يجمعهم بمدينة نصر، وبيوت أخرى لهم وفى شارع واحد بالتجمع الخامس، كما يملكون معا بيتًا يجمعهم بالمقطم.
وعلى الرغم من أن الوالد " سعيد السيسى"، أو الحاج حسن كما عرف بين تجار خان الخليلى، أراد لنفسه أن يتزوج من اثنتين، إلا أنه حرص على أن يربى جميع أبنائه الـ14 على التدين والعلم، وكان حريصا على أن يكمل الجميع تعليمه، فأصبح لكل منهم حياته المهنية الخاصة.
سبعة من الاخوة أشقاء للسيسى ، رجلان غيره و5 نساء، ويأتى ترتيب السيسى بينهم الثالث، هؤلاء الثمانية لأم تدعى الحاجة سعاد التى تعد مركز اشعاع الدعاء لأبنائها وعلى رأسهم عبدالفتاح السيسى الذى لم يفارقها حتى الآن.
وللسيسى 6 إخوة غير أشقاء، تربطهم علاقة جيدة ببقية إخوتهم، منهم رجلان و4 نساء، وكانت أمهم جارة الحاج سعيد بحى خان الخليلى، وتملك محال بالخان، وتوفت منذ ما يقرب من 8 سنوات، بعد أبيهم بثلاث سنوات فقط.
* الإخوة الأشقاء هم بالترتيب كالاتى :
أحمد السيسى: الأخ الأكبر لعبد الفتاح السيسى، ويبلغ من العمر 62 عاما، ويعد الأب بالنسبة لهذه العائلة الكبيرة، وخاصة بعد أن فقدوا والدهم منذ ما يقرب من 11 عاما.
تخرج المستشار أحمد سعيد السيسى فى كلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر الشريف، وعمل قاضيا بدولة قطر لمدة 10 سنوات، ثم مستشاراً بمجلس الدولة، ثم أحيل للتقاعد، وأنجب الشقيق الأكبر للسيسى 3 أبناء، ولدين وبنتا، ويسكن حالياً بالتجمع الخامس، بجوار الفريق السيسي .
زينب السيسي: تخرجت زينب التى تبلغ من العمر 60 عاما فى كلية التربية جامعة الأزهر، مثل بقية أخواتها البنات، فقد تعلمت ولكنها لم تعمل، وربما كانت هذه هى رغبة رجال العائلة لنسائهم، فهم يرون أنهم لا حاجة لهم من العمل بسبب يسر حالتهم الاجتماعية والمادية. وتزوجت زينب بعد أن أتمت دراستها من ابن عمها وأنجبت منه ولدين وبنتا واحدة.
حسين السيسي:
هو الأخ الذى يصغر عبد الفتاح بأكثر من عشر سنوات، ويأتى ترتيبه الرابع بين إخوته، ويبلغ من العمر حوالى 49 عاما، وتخرج هو الآخر فى كلية التجارة بجامعة الأزهر الشريف، كما عمل بالسعودية فى مجال الإعلان والدعاية، ويعمل حالياً مستشاراً إعلامياً لمؤسسة إعلامية شهيرة يتبع لها عدة قنوات.
يعد حسين السيسى هو الوحيد تقريباً بين إخواته الذى يباشر أعمال محال العائلة بخان الخليلى حتى الآن، ومتزوج من سيدة محجبة وأنجب منها ولدين
رضا السيسى:
هى الأخرى تخرجت فى إحدى كليات الأزهر الشريف، وتزوجت رضا الشقيقة الثالثة للسيسى والتى تبلغ من العمر حالياً حوالى 53 عاما، من جار لهم بالحسين ويعمل محاميا، وأنجبا ولدين وبنتا.
فريدة السيسي:
تبلغ فريدة سعيد السيسى 48 عاما وتزوجت هى الأخرى من ابن عمها، كما تخرجت فى كلية التربية ولكنها لم تعمل، ولديها أربعة أبناء.
أسماء السيسى:
هى الأخت الوحيدة التى تعيش بعيدا عنهم وتخرجت أسماء فى كلية التجارة، وتبلغ من العمر حوالى 46 عاما.
بوسى السيسي :
تزوجت بوسى من شقيق زوج أختها رضا، فهو جار لهم بالحسين ويملك معرض سيارات بمدينة نصر، وتخرجت بوسى التى تجاوزت العقد الرابع من عمرها فى كلية التربية جامعة الأزهر الشريف.
.. الإخوة غير أشقاء
سحر السيسى: هى الأخت الكبرى بين الإخوة غير الأشقاء للفريق عبد الفتاح السيسى، ويأتى ترتيبها الخامس بين جميع أخواتها، ومتزوجة من رجل أعمال وتخرجت فى كلية التجارة.
إيمان السيسي :
وعلى درب أختيها رضا وبوسى، تزوجت إيمان وسحر من أخين شقيقين، يعمل كلاهما فى مجال التجارة.
جيهان السيسي:
تزوجت من سعودى وعاشت فى المملكة العربية السعودية منذ 23 عاما، وتبلغ من العمر 45 عاما
عبدالله السيسي:
تجاوز عبدالله الـ44 عاما، وتخرج فى كلية التجارة
محمد السيسي
يعمل محمد السيسى الذى يبلغ من العمر حوالى 38 عاما محاسباً فى إحدى الشركات الخاصة ومتزوج.
منى السيسي :
أصغر أشقاء الفريق، وتبلغ من العمر حوالى 36 عاما، وهى التى تردد عدد من الشائعات حول تعيين زوجها ضابطاً بالمخابرات العامة بناء على توصية من أخيها الفريق عبد الفتاح السيسى، وتلك الأكذوبة تنفيها حقيقة أن زوجها تقدم إليها منذ أكثر من 14 عاما، قبل أن يلتحق الفريق بالمخابرات.
وما تخشى منه هذه الاسرة التى تشبه الصف الواحد ان يمس كبيرها سوء لانه دخل حلبة السياسة فى لحظات فارقة من تاريخ الامة كلها وفى كل يوم تدور فى الافق تحذيرات وحروب نفسية ترسخ لمبدأ واحد وهو ان حياة الجنرال فى خطر .
وهذا ما دفعنا للحديث عن "فرق الموت"وسوف نزيح الستار عن معلومات جديدة عن هذه الفرق لخطورتها فى المرحلة القادمة حيث ان هذه الفرق جزء منها منظم يعمل تحت لواء اجهزة استخبارات عالمية وجزء اخر عشوائى وهو الاخطر لانه يعرض خدماته على من يدفع له اكثر خاصة فى عمليات اغتيالات الشخصيات المهمة وهو ما حذرت منه مصادر مهمة حول امكانية استغلال المنظمات الارهابية لهذه المجموعات لاغتيال السيسى او اى شخصيات سياسية اخرى من شأنها ارباك المشهد السياسى .
فمن الممكن تركيز الاهتمام والحراسات على شخصية مهمة بحجم السيسى بينما يخطط هؤلاء لاغتيال حمدين صباحى لارباك المشهد ومن هنا فطنت الدولة لضرورة تامين كل الشخصيات المهمة لان التفجيرات البدائية التى تتم يوما تلو الاخر ربما تكون للفت الانتباه الامنى والمعلوماتى لاتجاه بينما تخطط ايادى الارهاب لعمليات نوعية بمساعدة فرق الموت التى تتواجد بالشرق الاوسط وفى دول قريبة ويسهل تسللها الى الداخل .

حكايات ـ لأول مرة ـ الحياة الشخصية ـ للسيسى 

مواقيت الصلاة

الإثنين 08:27 مـ
2 جمادى أول 1443 هـ 06 ديسمبر 2021 م
مصر
الفجر 05:05
الشروق 06:37
الظهر 11:46
العصر 14:36
المغرب 16:55
العشاء 18:17
2030 link link
EFG hermes
EFG hermes