الموجز
رئيس التحريرياسر بركات
السبت 13 يوليو 2024 12:30 مـ 7 محرّم 1446 هـ
أهم الأخبار

التعليم العالى: تنظيم 40 زيارة ميدانية لطلاب الذكاء الاصطناعى بالمدن الجديدة الذكية

تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، استعرض الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي تقريرًا مقدمًا من الدكتور أيمن عاشور نائب الوزير لشئون الجامعات حول تنظيم 40 زيارة ميدانية لعدد 1200 طالب وطالبة من كليات وأقسام الذكاء الاصطناعي بالجامعات الحكومية للمدن الجديدة الذكية كمرحلة أولى، وذلك بالتعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وأشار التقرير إلى أن الهدف من هذه الزيارات تعريف الطلاب بمنظومات العمل والتشغيل والصيانة بهذه المدن؛ لإكسابهم الخبرات اللازمة فى إطار ربط وتأهيل الخريجين بسوق العمل، سواء على المستوى المحلى أو الدولى، والاستفادة من إمكاناتهم وتوجيه قدراتهم فى مختلف المجالات.

وأوضح التقرير أن الزيارات ضمت وفودًا من جامعات: (القاهرة، الإسكندرية، عين شمس، بنى سويف، طنطا، دمياط، السويس، المنصورة، مدينة السادات، المنوفية، قناة السويس، بنها، كفر الشيخ)، وذلك لزيارة عدد من مواقع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالقرية الذكية، هى: مركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال (TIEC) والذى تم افتتاحه عام 2010 بهدف دفع الابتكار وريادة الأعمال فى الصناعة الوطنية؛ لضمان استفادة كل من الأفراد والشركات من تكنولوجيا المعلومات، المجلس الوطني للذكاء الاصطناعى (NACAI) والذى أنشأ عام 2019، مركز البيانات (Data Center) والذى يعد أكبر مركز بيانات دولى فى مصر، وأول مركز مصرى يحصل على شهادات معهد UPTIME للمستوى الثالث فى فئات التصميم وبناء المنشآت والاستدامة التشغيلية، شركة القرى الذكية (Smart Village PAVILLON)، مركز توثيق التراث الحضارى والطبيعى- مكتبة الإسكندرية (CULTNAT).

وخلال هذه الزيارات، استمع الطلاب إلى شرح مفصل حول أهداف كل موقع ومشروع، ومدى الاستفادة من التقنيات الحديثة التي تواكب التطورات التكنولوجية العالمية، والتى أقامتها الدولة المصرية تماشيًا مع خطة التنمية المستدامة، والتي تسعى كافة مؤسسات الدولة لتحقيق أهدافها.

وخلال تفقد الطلاب لمركز توثيق التراث الحضارى والطبيعى بمكتبة الإسكندرية، قدم ممثلو المركز عرضًا تفصيليًا حول دوره فى توثيق تراث مصر الحضارى، وتراث مصر الطبيعى من محميات وحياة ‏برية‎، وكذلك مساهمات المركز على مدار عقدين من الزمن في توثيق ونشر المعلومات المتعلقة بالتراث باستخدام أحدث تقنيات تكنولوجيا ‏المعلومات بالتعاون مع الجهات والهيئات المتخصصة المحلية، كما تضمنت الزيارة عرضًا لحائط المعرفة، والذي يتكون من لوحة مطبوعة تتناول أحد الموضوعات الخاصة بالتراث المصري.

كما استمع الطلاب لشرح مفصل حول المجلس الوطنى للذكاء الاصطناعى، وكذلك المنصة الخاصة بالذكاء الاصطناعي والتى أطلقتها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تحت مظلة المركز؛ لتكون البوابة الرسمية لجمهورية مصر العربية في مجال الذكاء الاصطناعي، حيث تضم المنصة الإستراتيجية الوطنية للذكاء الاصطناعي، وبرامج بناء القدرات التي تقدمها الجهات المختلفة والإنجازات التي تحققها مصر في هذا المجال، فضلاً عن إتاحة الفرصة لتبادل الآراء والخبرات بين المعنيين، سواء من القطاع الحكومي أو الخاص والأكاديميين والشركات الناشئة حول موضوعات الذكاء الاصطناعي بشكل عام.

وفى ختام الزيارات، أعرب الطلاب عن سعادتهم بتوفير مثل هذه الزيارات الميدانية، والتي تتيح لهم التعرف على مشروعات الدولة، وخاصة ذات الصلة بدراستهم العلمية.

ومن المقرر أن يتم عقد زيارتين أسبوعيًا، بواقع 8 أسابيع لتغطية أكبر عدد من كليات الذكاء الاصطناعي بالجامعات الحكومية.

جدير بالذكر أنه جار إعداد العديد من الزيارات الأخرى لطلاب الذكاء الاصطناعي للمدن الذكية بالعاصمة الإدارية الجديدة ومدينة العلمين، وذلك بالتنسيق مع وزارة الإسكان.

nawy