الموجز
رئيس التحريرياسر بركات
الخميس 30 مايو 2024 06:05 صـ 22 ذو القعدة 1445 هـ
أهم الأخبار

عاجل .. أمريكا تبحث عن هزيمة بوتين بأموال روسية

الرئيسان الأمريكي والأوكراني
الرئيسان الأمريكي والأوكراني

قد لا يصدق أحد أن دعم أوكرانيا، في حربها ضد روسيا، خلال الأيام القليلة المقبلة سيكون بطريقة مختلفة، حيث إنه تم الإعلان عن توقيع عقوبة رادعة على الجانب الروسي من قبل الاتحاد الأوروبي، بتوجيه الأموال الروسية المجمدة داخل البنوك.

أوكرانيا تشتري أسلحتها بأموال روسية

وفي حالة توقيع هذه العقوبة، فإن الأمور سوف تزداد اشتعالا وتأزما بين روسيا، ودول الاتحاد الأوروبي، باعتبار أن هذه الأموال والأرصدة التي تنتعش بها البنوك الأوروبية، لا علاقة لها بالحرب الدائرة بين روسيا، و أوكرانيا، إلا أن دول الاتحاد الأوروبي من جانبها ترى أن توجيه هذه الأموال المجمدة في بنوكها إلى دعم أوكرانيا، وشراء الأسلحة التي تمكنها من مواجهة روسيا، هي أقصى العقوبات، بأن يتم محاربة روسيا، بأموالها المجمدة في البنوك.

أموال روسيا تضع الاتحاد الأوروبي في مرمى النيران

وفي تعقيب على إمكانية حدوث هذا الأمر، والعواقب التي تنتظره، يكشف المسؤول الأول عن المؤسسة الأوروبية للتسويات والمقاصة «يورو كلير»، أن ما تخطط لتنفيذه مجموعة السبع، بشأن توجيه الأرصدة الروسية المجمدة في بنوكها، ضمن العقوبات التي تم فرضها على روسيا، لدعم أوكرانيا، أمر غير قابل للتطبيق، وسيخلق حالة من عدم الاستقرار المالي، وسترتفع وتزداد معه كمية المخاطر في النظام المالي الأوروبي.

بايدن يخطط لهزيمة بوتين بأموال روسية

وجاء تعقيب من ليفي موستراي الرئيس التنفيذي لمؤسسة يورو كلير ببروكسيل، ليؤكد أن ما صدر عن دول مجموعة السبع في هذا الشأن، أمر لا علاقة له بالقلانون، وسوف يعرض مؤسسة «يورو كلير»، في حالة تنفيذها القرار، سوف تتم مساءلتها قانونيا، وستكون هناك عقوبات قانونية على هذا الإجراء.

ولفت إلى أن الفترة الحالية تشهد اضطرابا بسبب العقوبات المفروضة على روسيا، وهو ما يمثل عائقا مفروضا أمام رجال الأعمال الروس الذين لا يستطيعون استرداد أموالهم بسبب العقوبات المفروضة على دولتهم، كاشفا أن هذه الدعاوى القضائية تزيد على 50 مساءلة، وذلك بعد قرار شطب روسيا من منظومة التحويلات المصرفية الأوروبية.

ومن المقترح -على حد تصريحات لمسئولين بالاتحاد الأوروبي-، أنه من المقترح أن يشهد مؤتمر لوزراء خارجية دول مجموعة العشرين التي تضم بين عضويتها دول مجموعة السبعة، وتستضيفه البرازيل طرح جديد من قبل فرنسا لعدد من الأفكار الرامية نحو سبل تعويض خسائر أوكرانيا التي لحقت بها بسبب الدمار الكبير الذي تعرضت له جراء الحرب الروسية الأوكرانية، وهو الأمر الذي قد يجد قبولا لدى بعض الدول الحلفاء، لكون صاحب فكرة توجيه أرصدة روسيا في البنوك لدعم أوكرانيا، هي الولايات المتحدة الأمريكية.

وكانت أمريكا قد أعلنت أن أرصدة روسيا المجمدة في المصارف الأوروبية تبلغ نحو 260 مليار دولار أمريكي، منذ نشوب الحرب الروسية الأوكرانية في 24 فبراير 2022، ومن المتوقع أن تكون هذه الأرصدة قد حققت أرباحا بعد استثمارها في السوق المالي العالمي بما يزيد على 20 مليار دولار تقريبا منذ اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية وحتى الآن.

اقرأ أيضا

روسيا تحذر فرنسا بهذه اللهجة الانتقامية..تفاصيل

«ترامب» يدعم «روسيا» في ذبح الأوكرانيين

حروب الأسلحة الفتاكة بين الصين وروسيا على شرف «أوكرانيا» .. القصة كاملة

جريدة الموجز، جريدة ورقية أسبوعية مستقلة، وموقع شامل يستطيع الجمهور من خلاله الوصول للخبر الصحيح والمعلومات الدقيقة.

ويقدم موقع الموجز للقراء كل ما يهم الشأن المصري الداخلي والخارجي بشكل يومي وعاجل، بالإضافة إلى أخر تحديثات أسعار الذهب ، أسعار العملات، أسعار الدولار، أسعار السلع أولاً بأول.

كما يقدم الموقع لقرائه أحدث وأهم أخبار الفن، وأخبار الرياضة، وأخبار السياسة، وأخبار الحوادث، وأخبار العالم ، وأهم الاحداث الكروية ، دوري أبطال أوروبا، ودوري أبطال آسيا، ودوري أبطال أفريقيا.