الموجز
رئيس التحريرياسر بركات
الجمعة 19 يوليو 2024 08:54 صـ 13 محرّم 1446 هـ
أهم الأخبار

فى عيد ميلاد البرنسيسة.. أبرز الخطوات الفنية في حياة ليلى علوى

علوى.
علوى.

تحتفل اليوم الفنانة ليلى علوي بعيد ميلادها حيث أنها من مواليد مثل هذا اليوم من عام 1962، و بدأت مشوارها الفني عندما كانت في السابعة من عمرها حيثُ عملت في الإذاعة والتلفزيون وشاركت في كثيرٍ من برامج الأطفال مثل “عصافير الجنة”، ثم درست إدارة أعمال في جامعة عين شمس.

واكتشف موهبتها الفنان نور الشريف وأتاح لها الفرصة لتشارك بدور البطولة في عدة مسرحيات منها مسرحية “البرنسيسة” ومسرحية “الجميلة والوحشين”، ثم اختارها المخرج أحمد ثروت لتشارك في فيلم “من أجل الحياة” كما شاركت في فيلم “البؤساء” عام 1977، فكان ذلك أولى خطواتها في مسيرتها الفنية التي شملت التلفزيون والسينما والمسرح.

شاركت في العديد من المسلسلات التلفزيونية منها “العائلة” و”التوأم” و”الآنسة” و”طيور الصيف”، كما عملت في مجال الإنتاج السينمائي من خلال فيلم “يا مهلبية يا”، ووصلت أعمالها السينمائية لحوالى 70 فيلمًا سينمائيًا خلال مسيرتها الفنية وحصلت على عددٍ من الجوائز، حتى لقبت بالبرنسيسة.

وُلدت في القاهرة، لأبٍ مصريٍ وأمٍ يونانية، ودرست إدارة أعمال في جامعة عين شمس، وظهرت في مسلسل "الحلم والمطر" إضافةً لمشاركتها في السهرة التلفزيونية بعنوان "أوهام الحب"، كما أدّت دور هاديا في مسلسل "اللعبة" ودور نجوى في مسلسل "أنف وثلاث عيون"، وشاركت في مسلسل "الدنيا الجديدة" وفي المسلسل الإذاعي "أحزان الشيطان" وفي مسلسل "الصراع" وفي السهرة التلفزيونية "الفراشة" وفي مسلسل "كان يا ما كان".


أدت علوي دورًا في فيلم "أنا وابنتي والحب" عام 1974 وفي فيلم "من أجل الحياة" عام 1977، وفي عام 1978 شاركت في مسلسل "دمعة ألم" وأدت شخصية سميحة في فيلم "البؤساء" إلى جانب الفنان الكبير فريد شوقي والذي كان أولى خطواتها في طريق النجومية، ثم جاءت مسرحية "بكالوريوس في حكم الشعوب" ومسرحية "8 ستات".

أما عام 1979 فقد شهد مشاركة علوي بدور هدى في مسلسل "الآنسة" وبدور نهى في مسلسل "طيور الصيف" ومسلسل "إلا الدمعة الحزينة"، كما أدت شخصية أماني جاد الحق في مسرحية عش المجانين، وفي عام 1980 شاركت في فيلم "من الذي قتل هذا الحب" وفي فيلم "مخيمر دايمًا جاهز"، ثم شاركت في العام التالي بشخصية راندا اسماعيل في مسلسل "صيام صيام" وفي مسلسل "وتفضلوا بقبول الحب" وفي مسلسل "ميراث الغضب" وفي مسلسل "ومشيت طريق الأخطار" وفي مسرحية "الدنيا مقلوبة"، في عام 1982 شاركت علوي في مسرحية "واحد في المليون" وفي مسلسل "رجل بلا ماضي" كما أدت شخصية ماجدة في فيلم "تجيبها كده تجيلها كده هي كده" ثم أدت شخصية ناهد في مسلسل "وتوالت الأحداث...عاصفة"، كما شاركت كضيفة شرف في فوازير "فطوطة" وسجلت حضورًا في مسلسل "اللقاء الأخير" وظهرت في فيلم "الحل اسمه نظيرة" وفي فيلم "الأب العادل"، ووفي عام 1983 قدمت شخصية بيرتا في فيلم "غريب ولد عجيب" وشاركت في مسلسل "عطفة خوخة" وفي مسلسل "الصياد والحب" وفي مسلسل "بين السرايات".

وتوالت أعمالها حتى ظهرت في فيلم "المطاردة الأخيرة" وفي "تحت التهديد" و"الأنثى" و"عصر الذئاب" و"كلمة السر" و"آه يا بلد...آه" و"عذراء وثلاثة رجال" ومسرحية "ابتسامة وراء قضبان" وفيلم "الحرافيش" ومسلسل "ناس مودرن" وفيلم "الأقزام قادمون" ومسلسل "الجسر".
أما في عام 1987 فقد شاركت في "ضربة معلم" و"أنا" و"البدرون" و"المشاغبات الثلاثة" و"الرجل يحب مرتين" و"خليل بعد التعديل" و"المتمرد" و"المخطوفة" و "من خاف سلم".
ثم جاء عام 1988 لتشارك خلاله في مسلسل "بنات الأصول" وفي فيلم "كل هذا الحب" وفي "غرام الأفاعي" و"ومن الممنوع".


تابعت ليلى علوي عطاءها لتقدم في عام 1989 فيلم "يا عزيزي كلنا لصوص" و"ألف ليلة وليلة: الأشكيف وست الملاح" و"جحيم تحت الماء" و"المغتصبون"، ليتبعها فيلم "الذل" في عام 1990، ثم مسرحية "مطلوب للتجنيد" وفيلم "قبضة الهلالي" و"يا مهلبية يا" و"سمع هس" و"المساطيل"، وفي فيلم "إشارة مرور" و"يا دنيا يا غرامي"، ثم كان لها فيلم "تفاحة" و"حلق حوش" و"المصير" إضافةً لمسلسل "التوأم"، كما ظهرت علوي في فيلم "اضحك الصورة تطلع حلوة"، ليتبعه في نفس العام فيلم "ست الستات" ثم"نور ونار"، و"رجلٌ له ماضي"، ومسلسل "حديث الصباح والمساء" ومسلسل "تعالى نحلم ببكره".

ثم جاء عام 2004 لتشارك خلاله في مسلسل "بنت من شبرا" وفيلم "بحب السيما" وفيلم "حب البنات"، كما ظهرت علوي بشخصية نور الصباح عبد الهادي في مسلسل "نور الصباح" عام 2006، وشاركت في مسلسل "لحظات حرجة" وفيلم "ألوان السما السبعة" وكلاهما عام 2007.

تابعت ليلى نجاحاتها الفنية من خلال فيلم "ليلة البيبي دول" عام 2008 وفي مسلسل "حكايات بنعيشها: هالة والمستخبي" عام 2009 وفي مسلسل "حكايات بنعيشها: مجنون ليلى" عام 2009، وفي عام 2010 شاركت في مسلسل "حكايات بنعيشها: فتاة الليل" ومسلسل "حكايات بنعيشها: كابتن عفت"، ثم تبعه مسلسل "الشوارع الخفية" عام 2011 ومسلسل "نابليون والمحروسة" وفيلم "بنطلون جولييت" عام 2012، ثم أدت دور ليلى في مسلسل "فرح ليلى" عام 2013.

كما شاركت في مسلسل "شمس" عام 2014 وأدت دور كارما سليمان في مسلسل "هي ودافنشي" عام 2016 ودور شادية عبد الهادي في فيلم "الماء والخضرة والوجه الحسن" عام 2016، وشاركت في فيلم "التاريخ السري لكوثر" المقرر عرضه عام 2018، وشاركت في فيلم "ماما حامل" عام 2021، وفيلم "زي القمر" عام 2021.
حصلت ليلى على عددٍ من الجوائز منها جائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم "الحجامة"، وجائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم "المخطوفة" والجائزتان من المركز الكاثوليكي، كما منحها مهرجان الأفلام الروائية جائزةً عن دورها في فيلم "الحجر الداير" وجائزةً عن دورها في فيلم "يا دنيا يا غرامي".

تزوجت ليلى علوي من رجل الأعمال المصري منصور جمال ليستمر زواجهما 8 سنوات حيث انفصلا عام 2015، لكن ليلى لم تنجب أولادًا بل تبنَّت طفلًا اسمه خالد.


حرصت ليلى علوي على إحاطة حياتها الشخصية بالسرية، فقد ربط الكثيرون زواجها من منصور جمال بسبب مواقفه السياسية من الرئيس حسني مبارك.
خلال فترة زواجها من منصور لم تقدم ليلى علوي سوى فيلمين هما "ألوان السما السبعة" عام 2007 و"ليلة البيبي دول" عام 2008، حيث ركَّزت اهتمامها خلال تلك الفترة على المسلسلات التلفزيونية لتظهر في مسلسل خلال شهر رمضان من كل عام.

nawy